الخبير العقاري حمد الغرير: دبي  تشهد انتعاشا متزايدا في قطاع المقاولات الإنشائية  

نون دبي – محمود علام   

أكد خبير إماراتي في المجال العقاري انتعاش قطاع المقاولات الإنشائية السكنية والتجارية في إمارة دبي في العام الماضي مع تواصل ازدهاره في العام الحالي وللسنوات الثلاث المقبلة  وتزايد حركة الانتعاش في العام المقبل 2021 والذي يتزامن مع اليوبيل الذهبي لتأسيس اتحاد دولة الإمارات.

وأضاف الخبير العقاري حمد الغرير رئيس قطاع العقارات السكنية والتجارية في شركة الغرير للعقارات، ذراع التطوير العقاري في مجموعة الغرير للاستثمار، نتطلع إلى عام 2020 لأنه يمثل فرصة هائلة بالنسبة لنا للمشاركة بتحقيق أهداف  المبادرات الإيجابية من جانب الحكومة التي فرضت قوانين ولوائح جديدة تعزز الإجراءات المبتكرة و تبرز مكانة دبي بصفتها واحدة من أكثر الأماكن التي يسعى الأشخاص إليها  للإقامة أو العمل.

وقال الغرير، لقد حققنا قفزة كبيرة إلى الأمام خلال عام 2019 من حيث سرعة التسليم وتواجدنا في السوق، وجنينا ثمار سنوات من التخطيط إذ اقتربنا من إنهاء المرحلة الأولى من خطتنا التوسعية وسنحقق المرحلتين الثانية والثالثة من الخطة خلال السنوات الثلاث القادمة، وهو ما ضاعف حجم محفظة أعمالنا خلال عام 2019.

وحول ما حققته شركة الغرير للعقارات، ذراع التطوير العقاري في مجموعة الغرير للاستثمار قال الغرير، حققت شركتنا عدداً من الإنجازات البارزة، خلال عام 2019  بلغت إجمالي تكلفتها  حتى نهاية العام  2 مليار درهم إماراتي حيث تم الانتهاء من تنفيذ 11  مشروعاً جديداً للتطوير العقاري في دبي علاوة على تنفيذ 23  مشروعاً أخر مع نهاية العام الحالي 2020 تضم مجموعة من العقارات السكنية والتجارية، كما بلغت نسبة نمو الوحدات السنوية 40% في حجم محفظة أعمال الشركة  من 1842 وحدة لعام 2018 إلى 3062 وحدة لعام 2019 و بلغ متوسط معدل إشغال المباني القديمة لمدة عام واحد 85% مع 2371 عقد إيجار جديداً.

وأوضح الغرير، أن الشركة قامت بدعم فرق أعمالها من خلال تعيينات جديدة في عام 2019؛ مما زاد عدد موظفيها بنسبة 34% ليتناسب مع الخطط المستقبلية التي تسعى الشركة  لتنفيذها خلال عام 2020، علاوة على وضع خطط واضحة للمشاريع التي سيتم تنفذها خلال عام 2021 تزامنا مع دخول دولة الإمارات العام الخمسين لتأسيس الاتحاد.

وحول انجازات الشركة أشار الغرير إلى أن مشروعات الشركة تتميز بموقعها المركزي- توفر فرصة فريدة للإقامة لكل من المقيمين القدامى والجدد في دبي، تقع جميع مشروعاتنا حيث تتوفر أفضل أوجه الاتصال وسهولة المعيشة التي تقدمها مدينة دبي،  وذلك  بالقرب من محطات المترو والمدارس والمستشفيات ومراكز التسوق وذلك على مسافة 10 دقائق سيرًا على الأقدام من معظم عقاراتنا، ومن هنا جاء شعارنا «عِش في قلب المدينة».

وتابع قائلاً: تماشيا مع رؤية الحكومة لتكون دبي المدينة الأسعد والأذكى ينصب تركيزنا في شركة الغرير للعقارات على تزويد عملائنا بحلول مبتكرة لإدارة الممتلكات، وأطلقنا مؤخراً المرحلة الأولى من تطوير تطبيقنا على الهواتف الذكية الذي سيتضمن إمكانية تقديم طلبات الصيانة وتجديد عقود الإيجار عن بُعد. و إلى جانب التطبيق، يجري حالياً تطوير عمليات مبتكرة بهدف رقمنة المزيد من الخدمات للمقيمين في دبي وتوفير الجهد والوقت لهم، ونؤمن بأن هذا الأمر سيمنحنا ميزة في المنافسة مع الشركات الأخرى.

 

tF اشترك في حسابنا على فيسبوك وتويتر لمتابعة أهم الأخبار العربية والدولية
تعليقات الفيس بوك
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...