الاتحاد الأوروبي يعلن تمديد الإطار الزمني لتسوية المنازعات مع إيران

 نون رويترز  

أعلن الاتحاد الأوروبي، اليوم الجمعة، تمديد الإطار الزمني لآلية تسوية المنازعات مع إيران بشأن الاتفاق النووي.

وقال مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خوسيب بوريل، اليوم الجمعة، إنه مدد الوقت المتاح لمناقشة سبل إنقاذ الاتفاق النووي المبرم في 2015 مع إيران في إطار آلية تسوية المنازعات التي فعّلتها فرنسا وألمانيا وبريطانيا.

وأضاف بوريل في بيان «هناك اتفاق على الحاجة لمزيد من الوقت بسبب تعقيدات القضايا المشمولة، لهذا مددنا الإطار الزمني».

أخبار ذات صلة:

  1. إيران: المرحلة الرابعة من تقليص الالتزام بالاتفاق النووي جاهزة
  2. ظريف يوجه دعوة جديدة إلى أمريكا بشأن الاتفاق النووي
  3. ظريف يطالب الدول الأوروبية بالالتزام بالاتفاق النووي
  4. الاتحاد الأوروبي يبحث إنقاذ الاتفاق النووي مع إيران
  5. ألمانيا تعتزم بقاء الاتفاق النووي مع إيران على قيد الحياة
  6. روحاني يفجر مفاجأة.. دولة عربية وراء انسحاب أمريكا من الاتفاق النووي

وفي 14 يناير/ كانون الثاني أخطرت الدول الأوروبية الثلاث بوريل بأنها فعّلت آلية تسوية المنازعات لتبدأ من الناحية النظرية عملية مدتها 15 يوما لحل القضايا الخلافية مع إيران.

لكن من الناحية العملية قال مسؤولون إنه لم يتضح متى يمكن بدء مدة الخمسة عشر يوما لأن إيران لم تعترف رسميا بعملية المشاورات.

وأشار بوريل إلى أن اللجنة المشتركة التي تراقب ضوابط الاتفاق النووي الإيراني ستجتمع في فبراير /شباط لكنه لم يحدد موعدا لذلك.

tF اشترك في حسابنا على فيسبوك وتويتر لمتابعة أهم الأخبار العربية والدولية
تعليقات الفيس بوك
قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...